سدّ تشرين في منبج: ميزات الصرح الخاضع لسيطرة تنظيم داعش

10945100_769435259813848_454433397_n

– تحرير سوري
سد تشرين يقع في منطقة منبج الواقعة ضمن محافظة حلب, سوريا على نهر الفرات, غاية بناءه هي توليد الطاقة الكهربائية. يبعد عن مدينة حلب 115 كم وعن الحدود التركية 80 كم. بلغت تكلفة المشروع 22 مليار ل.س

يحصر السد خلفه بحيرة تدعى بحيرة تشرين يبلغ حجمها التقريبي 1.9 مليار م3
السد الرئيسي
ويمتد على طول 900م ويقع في منطقة ضيقة من وادي نهر الفرات.
ويتألف من ردميات بحصية رملية بالتجريف الهيدروليكي حتى المنسوب /305/ تعلوها ردميات حوارية من ناتج حفر المحطة الكهرمائية حتى المنسوب 329م من الجهة الامامية من السد مكسية بالبيتون المسلح بينما الجهة الخلفية مكساة بالبحص الخشن والسد مزود بمنظومة متكاملة من أجهزة القياس والمراقبة أما إجراءات منع الرشح تحت أساسات السد فهي مؤلفة من جدار كتامة سماكته 60 سم ويصل عمقه حتى 40 م ليصل بين جسم السد والطبقات الصخرية غضافة إلى صفين من آبار الحقن.

10945100_769435259813848_454433397_n 10952328_769435266480514_1972428999_n 10941683_769437406480300_475896669_n
السدة الفيضانية
وتقع على يمين المحطة الكهربائية وهي منفذة بردميات بحصية رملية بالطريقة الجافة ومكساة ببلاطات بيتونية في الوجه الأمامي وبطبقة من البحص الخشن في الجهة الخلفية وتعمل هذه السدة كصمام أمان للسد الرئيسي والمحطة الكهرومائية في حال حدوث فيضانات كارثية.
المحطة الكهرومائية
وتحتوي على ست مجموعات توليد من نوع كابلان مع متمماتها استطاعة كل منها /105/ ميغا واط وبإستطاعة إجمالية للمحطة /630/ ميغا واط الضاغط الأعظمي /30/ م والضاغط الأصغري لعمل المجموعات /15.5/ م الضاغط الإسمي /26/م.

967979_769435279813846_195828855_n
الغاية من السد
الغاية من إقامة السد توليد الكهرباء لا استثماره زراعياً، فمجال الاستثمارات الزراعية محدود جداً مقارنة مع غيره من السدود، “سد تشرين غير مستفاد منه في الزراعة، أما سد الفرات الذي توجد عليه محطات ضخ البابيري ومسكنة شرق ومسكنة غرب مستفاد منه زراعياً، فتوقف عمل سد تشرين لا يؤثر على الزراعة

قام الثوار بتحريره من يد النظام في تاريخ 25 / 11 / 2012 بعد معارك استمرت اكثر من 15 يوم
حيث خضع السد لإدارة مدنية من أبناء البلد، مما منح العاملين فيه راحة وطمأنينة الا ان سيطرة تنظيم داعش في الشهر الاول من العام 2014 على مدينة منبج اجبر الثوار وحتى بعض العاملين في السد الى تركه للتنظيم وحتى بعض العاملين في السد يتعرضون لمضيقات من التنظيم حتى يومنا هذا .

المصدر: ويكيبيديا+ ناشطون

Facebook Comments